أخبار

الاولويه لاستعراض الجيل ، ومن المتوقع ان تسارع عقاقيره الجديدة من الإيدز إلى قائمه

  • الكاتب:جين
  • مصدر:جيياو
  • الافراج عن:2017-08-17
وأعلنت العلوم مؤخرا ان هيئه التنمية الحرجية قد منحت الولايات الامريكيه العلاج بالفيروسات والمشروبات المضادة للفيروسات والتي من المتوقع ان تكون مؤهله لمراجعه الأولويات في موعد لا يتجاوز 12 فبراير 2018 لاتخاذ قرار.

العلاج هو جرعه ثابته من نظام القرص الواحد الذي يحتوي علي 50 ملغ من الانزيم المتكامل لنقل سلسله المثبطات بيتيجراير (بيك) و 200 ملغ/25 ملغ من العمود الفقري/الطائف الاساسيه لعلاج الفيروس 1 المصابين. وقدمت غيلليد طلبا جديدا للعلاج من المخدرات مع هيئه التنمية الحرجية في حزيران/يونية من هذا العام وتلقيت استعراضا ذا اولويه.

ويستند التطبيق الجديد للمخدرات علي التجارب السريرية الثلاث للبيانات الممتازة. وتستمد هذه البيانات من أربع دراسات منفصلة ، وكلاهما يبين ان العلاج بالكوكتيل له معدل مرتفع من القمع الفيروسي وليس ادني من نظام معالجه 50 ملغ من دولتيغراير في علاج المرضي الذين تم تشخيصهم حديثا ، وهي نقطه النهاية الرئيسية.

"منذ 16 عاما وقد تمت الموافقة علي فيتلا ، ويواصل غيلليد العمل بجد لتطوير وتحسين علاج مرضي فيروس نقص المناعة البشرية. ويجمع هذا الحل القائم علي العلاج الأحادي بين فعاليه مثبطات التكامل بالاضافه إلى العمود الفقري والأمن المثبتين معا ، وقال نوربرت بيسكاوبرجر ، كبير الموظفين العلميين في غيلليد.
الاضافه إلى السعي للحصول علي موافقه الهيئة الامريكيه لأداره الاغذيه والعقاقير ، والعلوم وتسعي أيضا للحصول علي موافقه من وكاله الادويه الاوروبيه (ايما) للحصول علي العلاج الطبي الخاص/الاتحاد الفيدرالي للتعاون التقني/الطائف

ومن الجدير بالذكر ان هيئه التنمية الحرجية في هذا الشهر وافقت الولايات المتحدة علي المخدرات الموسعة المؤشرات لعلاج المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية ومرض الإيدز البالغين.

ونحن نتطلع إلى الموافقة علي هذا العلاج بالكوكتيل لتقديم خيارات جديده للعلاج للمصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.